تمت عملية الإضافة الى سلة التسوق بنجاح لديك الآن  مادة/مواد في سلة التسوق الخاصة بك
  • 1
  • 2
  • 3
  • النسخ الورقية للكتب
    كتب مختارة
    • النسخة الإلكترونية
    • المؤلفون:

      نادر سراج

      صدر عن سلسلة "دراسات معجمية ولسانية" في المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات كتاب نادر سراج العربية المحكية في لبنان: ألفاظ وعبارات من حياة الناس، هو معجم تأثيلي معاصر، يُقَومِس نماذج منتقاة من المصطلحات والعبارات الأكثر شيوعًا في الحياة اليومية اللبنانية المعروفة بالخصب والتنوع. يتضمن الكتاب نماذج من الحصيلة المفرداتية التي تراكمت لدى المؤلف من جرّاء معايناته المباشرة، ورصده التعديلات والمبتكرات والمقترضات والمختصرات، في لغة المجال العام، التي تنشأ وتتراكم بمساعي القوى الحية في المجتمع. وهي أيضًا نتاج مقابلاتٍ ونقاشاتٍ أجراها مع رواة لغويين في لبنان ودول عربية.

    • 9786144453537 ISBN
      السعر: 20.00 $
      بعد الخصم: 16.00 $
    • النسخة الإلكترونية
    • صدر عن سلسلة "ترجمان" في المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات كتاب نقد الذات: آية الله حسين علي منتظري في حوار نقد ومكاشفة للتجربة الإيرانية، وهو ترجمة فاطمة الصمادي العربية لكتاب سعيد منتظري بالفارسية انتقاد از خود، عبرت ووصيت. يتمثل المحور الأساسي لهذا الكتاب وخاصيته الممتازة في النقد الذي يقدمه الراحل آية الله حسين علي منتظري لإجمالي التجربة الإيرانية ضمن مسارين، هما: النقد العام للتجربة وأداء المؤسسات التي نشأت عقب سقوط نظام الشاه، والنقد الذاتي لأدائه ودوره في الكثير من الأحداث التي شهدتها إيران عقب الثورة الإسلامية؛ إذ يضع مسألة العلاقة بآية الله الخميني وخلافته وثلاث عشرة مسألة أخرى في معرض المراجعة والنقد، لنفسه وللآخرين.


    • 9786144453476 ISBN
      السعر: 8.00 $
      بعد الخصم: 6.40 $
    • النسخة الإلكترونية
    • المؤلفون:

      عزمي بشارة

      يتناول هذا الكتاب مسألة حيوية ومهمة جدًا وشائكة في الوقت نفسه، هي مسألة الانتقال إلى الديمقراطية. وتكمن أهمية هذا الكتاب في أنه مساهمة نظرية توصل إليها الكاتب بعد مراجعة نقدية مقارنة للدراسات الغربية، واستخلاص بعض الاستنتاجات النظرية من التجربة العربية في الوقت ذاته. فالكتاب خلاصة جهد بحثي متشعب، يبحث في نظريات التحديث ونقدها وصولًا إلى دراسات الانتقال إلى الديمقراطية ونقدها. وينتقل إلى معالجة تطبيقية لمآلات تجارب الانتقال في البلدان العربية التي اندلعت فيها ثورات تغييرية وانتفاضات شعبية؛ ويعرج على تجارب الإصلاح في نهاية القرن الماضي في إطار الأنظمة العربية والتي لم تقد إلى انشقاق النخبة الحاكمة (ما عدا في حالة الجزائر) خلافًا لدول في أميركا اللاتينية وجنوب أوروبا وشرقها شكلت فيها الإصلاحات بداية الانتقال إلى الديمقراطية. وحاول الإجابة عن التساؤل الراهن: لماذا لم تطلق عمليات الإصلاح من الأعلى في بعض البلدان العربية عملية انتقال ديمقراطي. وفي هذا الميدان، عالج أثر طبيعة النظم التسلطية ودور الجيوش والعوامل الخارجية في إعاقة الانتقال. ولاحظ الفرق بين قاعدة مفادها أن الانتقال الديمقراطي من الأنظمة السلطوية يبدأ بانشقاق نخب النظام السلطوي الحاكم بعد قبوله بإصلاحات ليبرالية من جهة، وانشقاقها نتيجة لثورة شعبية.
      يدرس المؤلف نشأة الديمقراطية، ويميز النشوء التدريجي للديمقراطيات التاريخية الأوروبية من الليبرالية عن عملية الانتقال من السلطوية إلى الديمقراطية في عصرنا هذا، ويدرس علاقة مرحلة التأسيس بالبرجوازية. كما يتطرق مطولًا إلى مسألة الدولة والإجماع على الكيان الوطني بوصفه شرطًا للديمقراطية. وفي غمار هذه المعالجة، قدم الكاتب نقدًا ثاقبًا لمقاربات التحديث ولنظرية التبعية، وتعرض للسياقات التاريخية لما يسمى الشروط البنيوية للديمقراطية، ومسألة الثقافة السياسية.
    • 9786144453513 ISBN
      السعر: 24.00 $
      بعد الخصم: 19.20 $