تمت عملية الإضافة الى سلة التسوق بنجاح لديك الآن  مادة/مواد في سلة التسوق الخاصة بك
  • 1
  • 2
  • النسخ الورقية للدوريات
    أحدث الأعداد
    • مجلة عمران

    صدر العدد الأوّل من مجلّة "عمران" الفصليّة المحكّمة المتخصّصة في العلوم الاجتماعية في صيف 2012.
    وولدت المجلّة من أسئلة وإشكاليات المأزق المنهجيّ والوظيفيّ الذي تواجهه العلوم الاجتماعيّة والإنسانيّة العربيّة في مرحلة التغيّرات الاجتماعيّة الكبرى الجارية في الوطن العربيّ. ويستوحي اسمها مفهوم "العمران" الخلدونيّ بمدّخراته الأصيلة وإشعاعاته المتجدّدة.

     وتدرج المجلّة نفسها في سلسلة دوريّات العلوم الاجتماعيّة والإنسانية في الوطن العربي والعالم، لكنّها تحاول - في إطار التكامل معها والاعتراف بما أنجزته - أن تتميّز عنها بطرحها لهويّتها الأساسيّة كمجلّةٍ/مشروع، مستعيدةً تقاليد المجلات والدوريّات التي أنتجت اتّجاهات وحركات ومدارس علميّةً وفكريّة. وهي تطمح في ذلك إلى أن تشكّل نقلةً نوعيّة في مناهج هذه العلوم، تقوم على مقاربة اختصاصات ومناهج العلوم الاجتماعيّة كوحدةٍ متكاملةٍ فيما هو قريب من "المنهج التكاملي" و "المركّب"، العابر للاختصاصات مثل علم الاجتماع والأنثروبولوجيا والتاريخ، والتاريخ الاجتماعي وما يندرج في إطار علم السياسة والاقتصاد السياسي والسكّان والبيئة والتنمية.

    وتفتح المجلّة صفحاتها للبحوث والدراسات الإبداعيّة والأصيلة وذات الأهميّة المرجعيّة التي تعتمد تلك المقاربة المنهجيّة المركّبة في دراسات (العمران) العربيّ، وتستوعب اكتشافات العلوم الاجتماعيّة وثوراتها المنهجيّة في العالم، ومنجزات الجماعة العلميّة العربيّة في ميادين العلوم الاجتماعيّة منذ عصر النهضة العربيّة وحتّى الآن، وتحاول تجديدها وتطويرها، وتجمع في المؤشّرات التي تعتمد عليها - بالمعنى الواسع للمؤشّر - ما بين المقاربات النوعيّة والكميّة، واضعةً اختصاص الباحث العربيّ وموضوعاته في صلب عمليّة التغير الاجتماعيّ الكبرى الشاملة والجارية في إطار الغاية العليا للعلوم الاجتماعيّة وهي "الحريّة" بصفتها جوهر التفكير، وبصفة الأخير جوهر الإنسان. (ISSN : 2305-2473)